اخبار عربية

المستشار السياسيى للمبدعين العرب لابد من محاكمة حمدين ووقف برنامج ال10مساءا

المتلاعبون بالعقول من اعلاميين وسياسين لهم اجندات خاصة ممولة من الخارج للاضرار بمصالح الوطن واثارة الفتن

 

كتبت :- سهيلة فتحى الشيخة

صرح المستشار السياسيى للمبدعين العرب دكتور / ابراهيم سالم المغربى بأن المتلاعبون بالعقول من اعلاميين وسياسين لهم اجندات خاصة ممولة من الخارج للاضرار بمصالح الوطن واثارة الفتن فى فترة من اصعب فترات تمر بها البلاد للخروج من عنق الزجاجة بعد الاستقرار الامنى وقيام السيسى بالاصلاح الاقتصادى يخرج علينا كلا من وائل الابراشى من خلال برنامجة ال10 مساءا ويبث السم وفى العسل ويثير الفتن كما خرج ايضا حمدين صباحى يطالب الشعب بالخروج على الرئيس حيث اعلن المغربى بضرورة محاكمة  حمدين صباحى  مؤسس التيار الشعبى الديمقراطى والمرشح الرئاسى السابق وذلك فى مؤتمر المبدعين العرب بالقاهرة

حيث صرح ان ما قام به حمدين صباحى من دعوات للخروج والتحريض ضد الدولة الوطنية والرئيس السيسى

واثارة اعمال الشغب والعودة للمربع صفر وربيع الخراب العربى كل ذلك يعد جرائم يحاسب عليها القانون

وبدلا من ان يتخذ موقعة كمعارض بناء يساهم بطرح البدائل والحلول ويساند الدولة فى حل الاومة الاقتصادية والمشاركة فى عملية الاصلاح الاقتصادى التى تقوم بها الدولة من رفع الدعم واعادتة فى صورة خدمات ودعم للفقراء والمهمشين واصلاح منظومة الصحة والتعليم وايجاد ماوى عن طريق اقامة مشروعات الاسكان الاجتماعى وحل مشكلة اطفال الشوارع والقضاء على العشوائيات كل هذة الظواهر التى قاربت على الانتهاء

وان يساند الرئيس السيسى فى اعلانة ان الفترة القادمة فترة بناء الانسان المصرى وهى التعليم والصحة والاسكان وان الرئيس بدا بمشروعات قومية طموحة تاتى عائدها قريبا وقام ببناء واعادة الجيش المصرى من تسليح وتنويع مصادر السلاح كما قام باستعادة واستقلال القرار المصرى وعدم التبعية لللمعسكر الغربى بقيادة امريكا وان مصر الان تمتلك القوة وبناء علية تتعرض لمؤامرات من الداخل والخارج وان ما يقوم به حمدين وجماعتة هو خيانة عظمى حيث ان الرئيس السيسى يبنى فى الوقت الذى تدمر به اوطان بالجوار وان ما تتعرض له مصر من موجة ارتفاع اسعار تتعرض له اغلب الدول والاردن خير شاهد والجزائر من قبل وكلهم تجاوزو المحنة بسلام وان حمدين صباحى يقوم باستغلال الموقف ويقوم بتحريض الفقراء والمعوزين من الشعب للخروج على الشريعية بدلا من توعية الشعب بما يقوم به الرئيس من تنمية مستدامة للاجيال القادمة وان مصر تتعرض لموجة كبيرة من الارهاب لكسر الدولة الوطنية وعلى المصرين تحمل اعباء التنمية وان ما تمر به مصر الان مرت به دول كثيرة كانت تهدف الى الانطلاق الى عالم التنمية المستدامة وخير مثال ماليزيا  فلقد شهد الشعب الماليزى فترة اصعب ما تكون خلال حكم مهاتير محمد وهى اول ثمانى سنوات فى بداية حكمة وتحمل الشعب تخفيض المرتبات ثم تثبتها  وارتفاع الاسعار حتى تم الانتهاء من كل المشروعات التنمية وانطلقة ماليزيا لتكون من النمور السبع والشعب اصبح من ذوى الدخول المرتفعة فدلا من ان يقوم حمدين بدورة فى تثقيف وتوعية الشعب بالصبر على اعباء التنمية نجدة محرض فمن هنا لازم محاكمتة هو وكل من يحرض على الشغب

كما طالب بمحاكمة وائل الابراشى ايضا لقيامة بالتحريض والشغب واثارة الشعب والعزف على وتر الفقر والعوز واللعب بمشاعر العوام للخروج علىالشرعية مما يؤدى الى اثارة الشغب وذلك فى برنامجة ال10مساءا عبر قناة دريم بدلا من تبنى الخطط والمستهدفات  من برامج التنمية المستدامة والانحياز الى الدولة الوطنية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق