اقتصاد

د شريف الطحان رئيس الاتحاد الدولي للتنمية المستدامة يؤكد

جودة التعليم من أهم أهداف التنمية المستدامة

د شريف الطحان رئيس الاتحاد الدولي للتنمية المستدامة يؤكد
جودة التعليم من أهم أهداف التنمية المستدامة

بيروت – د نجوى رجب

أكد د شريف الطحان رئيس الاتحاد الدولي للتنمية المستدامة – أن التنمية المستدامة عبارة عن عملية تطوير للأرض والمدن والمجتماعات والمصانع وكذلك الأعمال التجارية حتى نستطيع أن نلبي إحتياجات الحاضر ، ولا نمس باحتياجات المستقبل للأجيال القادمة .

ونوه ” الطحان ” في تصريح خاص ” عقب مشاركته بالمؤتمر الدولي الثاني للمجلس الإنمائي للمرأة والأعمال ببيروت بعنوان ” التخطيط الإستراتيجي لإدارة التنمية قيادة وريادة ” – أن أهداف التنمية المستدامة تتكون من ١٧ هدف كما أكدت عليها توصيات قمة الأرض ،الواقعة عام ٢٠١٥ ، بحضور زعماء العالم من ١٣١ دولة ، مشيرا إلى أن أهداف التنمية المستدامة ليست ملزمة على الحكومات ، منوها إلى أهمية دور المؤسسات الحكومية وغير الحكومية في تحقيق هذه الأهداف لتنمية المجتمع .

وأشار – أن التعليم يعتبر من أهم أهداف التنمية المستدامة ، لافتا إلى أن إهتمام الدولة بالتعليم يلقي بظلاله على تقدم ونمو كل الجوانب الأخرى الثقافية والتوعوية والصحية ، مشيرا إلى أن فكرة الإستدامة تعني العمل اليوم لإنجاز أعمال غدا وما بعد غد .

وأضاف – أن أهداف التنمية المستدامة تهتم أيضا بمجال صحة الفرد ، لضمان عطاءه للمجتمع ، مشيرا إلى أن تحقيق كل أهداف التنمية المستدامة بالدول العربية يحتاج إلى وقت ، مطالبا بضرورة البدأ بزمام المبادرة والبدأ بتنفيذ برامج التنمية المستدامة لتحقيق أهداف التنمية المستدامة بالوطن العربي في وقت قريب ، كلا حسب ظروفه نظرا للوضع الاقتصادي بالوطن العربي حاليا .

وأوضح – أن تعمير وبناء الدول التي تآثرت بالحروب يعتبر هدف من أهداف التنمية المستدامة ، مؤكدا أن الهدف التاسع يختص بالصناعات وبناء المدن العمرانية الجديدة والمصانع ، مطالبا بضرورة التكاتف ووجود مشاركه فعالة من قبل الحكومات العربية بجانب مؤسسات ومنظمات المجتمع المدني لتحقيق أهداف التنمية المستدامة ، مطالبا بضرورة وضع خطط ، وخطط بديلة أيضا قابلة للتنفيذ ، لافتا إلى أهمية دور الرقابة والمتابعة ووجود لجان الفحص ، لمتابعة برامج التنمية المستدامة والوصول إلى الهدف ، مشيرا إلى أن هناك دول عربية حققت جزء كبير من برامج التنمية المستدامة ، منوها إلى أن مصر تفتح ذرايعها للاستثمارات العربية والأجنبية ، مؤكدا أن الدولة المصرية تدعم الاستثمار الخارجي لإيجاد فرص عمل للشباب ، وتحقيق النهضة المطلوبة .

وعلى هامش المؤتمر تم عقد برتوكول تعاون وشراكة بين الاتحاد الدولي للتنمية المستدامة التابع لمنظمة الأمم المتحدة وبين المجلس الإنمائي للمرأة والأعمال برئاسة الدكتور ايمان غصين ، كما تم تعين السفيرة الدكتورة إيمان غصين المدير الإقليمي للاتحاد الدولي للتنمية المستدامة بلبنان من قبل رئيس الاتحاد ، وتمت دعواتها لزيارة مصر لتشكيل مكتب العمل .  

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق