خواطر

لعنة الأنا بقلم د/ سهير الغنام

لعنة الآنا بقلم د/ سهير الغنام

 

أزمة حقيقة
ظاهرة للعيان مش متدارية
الكل عاوز يدوس … ويطحن فى النفوس
ويقف فى الصدارة … بدون حساب ولا أمارة
ونقول له ياعم …. طيب فين المهارة
يقول لك
دي بقى بالشطارة وبقدرة قادر الكل بقى ماشاء الله سايق فى الذكاوة
والفهلوة والوصولية
ومش مهم مين هايدوس في طريقه
المهم
يتشعبط والكل يبقى عبيده

ونقول ياااارب
دي ياتري لعنة من الرب
يقول لك دنيا وهاخدها بالذوق وبالقوة
طيب وليه كده تبقى حقود

ده لازم تطلع السلم بالمجهود
يبص لك بصة غريبة كأنه فى دنيا عجيبة
ياصاحب الانا
إعمل للمولى حساب
ففي يوم من الأيام سيواريك التراب
و إسمو عن دنيا فانية
وإرجع لضميرك مرة تانية
فرب العزة خلق النفوس
و وزع على خلقة القدرات
من أجل رسالة ….وليست للتباهي بين العباد
ولكل واحد نصيب
فيعرف حدوده
فلا يحقد ولا يصيب .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً

إغلاق
إغلاق