اخبار محليةالاخبار

“هنطهر نيلنا ” حملة طلابية لتطبيق المقرر بشكل عملى

"هنطهر نيلنا " حملة طلابية لتطبيق المقرر بشكل عملى

بادر طلاب الفرقه الثالثه بقسم الإعلام بجامعة سوهاج بشن عدة حملات توعويه ضمن مقرر مادة التخطيط الإعلامي التي يحاضر بها الدكتور صابر حارص أستاذ الإعلام بجامعة سوهاج لهذا العام الدراسي ويأتي ذلك في إطار حرص القسم علي تعزيز قدرات الطلاب بالاحتكاك بالمجتمع وتطيبق المقرر بشكل عملي مما يساعدهم علي ثقل خبراتهم بشكل كبير وفي ذلك الاتجاه يقول الدكتور صابر حارص أستاذ الإعلام بجامعة سوهاج بأن هذه الحملات المختلفه ألتي يبادر الطلاب بتنفيذها في إطار التطبيق العملي بمادة التخطيط الإعلامي ما هي إلا نتاج مثمر لمقرر العام الذي من خلاله يستطيع الطالب أن يقوم بتنفيذ حمله إعلامية والترويج لها بكافة الوسائل الممكن ولذلك حرصت أن يتواصل الطلاب مع الصحف بأشكالها المختلفه لنشر تقرير مفصل عن الحمله واهدافها حتي يتثني للطالب الاحتكاك بالواقع مما يعمل على اكتساب العديد من الخبرات ألتي يحتاجها في مسيرته بعد التخرج مروه طاهر طالبه بالفرقه الثالثه علاقات الحمله ألتي اطلقناها والتي تمت بتوجيه من الدكتور صابر لم تكن مجرد تطبيق عملي علي ما يتم بل هي حمله تثقيفيه تهدف إلي الحد من تلوث مياه نهر النيل بكافة أشكاله التي لطالما كان هو المصدر الأول والأخير لأمراض الفشل الكلوي الذي يصاب به عدد كبير سنويا من المواطنين حيث أن هناك دراسة لعام 2017 تقول بأن أكثر من 80% من كبار السن يتعرضون للإصابة بالأمراض نتيجة تلوث مياه النيل لذلك بعد دراسه جيده وهناك أيضا إحصائيات تابعه لمنظمة للأمم المتحده تقول بأن عدد المستهلكين في عام 2030 لمياه النيل حوالي 400 مليون مواطن عبر 5 دول لذلك من الضروري والواجب علي المواطنين الحفاظ على إهدار المياه وتلوثها وتضيف راندا زين العابدين علي أحد منفذى الحمله بأن مياه النيل هي مصدر مياه الشرب الذي لطالما يتعرض يوميا للتلوث بكافة أشكاله ا حيث يتم إلقاء آلاف الاطنان من مخلفات المستشفيات والمصانع والمخالفات الزراعيه ومخالفات مياه الشرب والصرف الصحي يوميا هذا الأمر الذي يتسبب في إهدار قيمته الكبيرة حيث تتنوع مصادر التلوث ما المخلفات الصناعيه والزراعيه والمخلفات العضويه والتخلص من النفايات التي تلقى بالاطنان والذي سيستمر لطالما كان هناك فقدان فالوعي الثقافي لدي العديد من فئات المجتمع خاصة الطبقات المحدوده والتي تتخذ من النيل مصدر تخلص من النفايات و تقول بأن الحمله التي تم إطلاقها اتخذت محاور ووسائل عديده في طريقة عرضها والاستفادة منها بأكبر قدر من الإمكان حيث تم إنشاء صفحه علي موقع التواصل الاجتماعي فيس بوك يحمل إسم الحمله إضافة إلي طباعة لوحه إعلانيه إرشادية ونشر العديد من المعلومات الهامه التي تخطت في عدد وصولها الي الأشخاص أكثر من 5000 فرد ويسعي القسم لتبني الحمله تحت شعارات متعدده « نظافة نيلنا هتحمي عيالنا » و « صحتك في مصدر ميتك » و « صحتنا اساسها ميتنا.» و « مستقبل ولادها في نيلها » و « نيلنا حياتنا فيه كل إحتياجتنا »

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق