الفن

في الدورة 76 لمهرجان “فينيسيا السينمائي”.. مشاركة تاريخية للسعودية وغياب لمصر

تغيب مصر عن الدورة الـ 76 من مهرجان “فينيسيا السينمائي الدولي” سواء على مستوى الأفلام أو المشاركة في لجان التحكيم، عكس الدورة السابقة التي كان حاضرا فيها المنتج والسيناريست محمد حفظي ضمن لجنة تحكيم قسم “آفاق”.

وتشهد الدورة الجديدة لـ”فينيسيا السينمائي” سابقة تاريخية، حيث تشارك السعودية للمرة الأولى بفيلم “المرشح المثالي” للمخرجة هيفاء المنصور، ليكون الفيلم الوحيد من المنطقة العربية في المسابقة الرسمية، التي تنطلق فعالياتها في الفترة ما بين 28 أغسطس و7 سبتمبر المقبل.

تدور أحداث الفيلم حول طبيبة سعودية شابة تقرر الترشح لمنصب في الانتخابات البلدية، يعمل والدها ضمن الفرقة الموسيقية الوطنية التي أُعيد تأسيسها في المملكة، بعد أن ظلت محظورة لفترات طويلة، ويتطرق الفيلم إلى مجموعة من التغيرات الاجتماعية التي طرأت على المملكة السعودية، بالإضافة إلى الطموحات السياسية لدى المرأة السعودية، وهو أول فيلم يحصل على دعم من المجلس السعودي للأفلام.

يشارك في بطولة الفيلم: ميلا الزهراني، نورا العواض، وضاحي الهلالي، شارك في كتابته براد نيمن مع هيفاء المنصور، وتم تصويره بالكامل داخل السعودية.

كما تشهد باقي أقسام المهرجان مشاركة عربية مميزة، حيث تستقبل مسابقة أسبوع النقاد فيلمين عربيين، هما “سيدة البحر” للمخرجة السعودية شهد أمين، والذي تدور أحداثه حول “حياة” وكفاحها القاسي كامرأة، التي ترفض تقاليد مجتمعها المتمثل في التضحية بالأطفال الإناث لمخلوقات بحرية غامضة تعيش في المياه المحيطة بهم.

ومن لبنان، يشارك المخرج أحمد غصين بتجربته الروائية الطويلة الأولى “جدار الصوت”، والذي تدور أحداثه في لبنان عام 2006، عندما يشنّ الجيش الإسرائيلي غارات مكثفة على لبنان، يتوجه “مروان” (30 عامًا) إلى الجنوب بحثاً عن والده، يجد نفسه محاصرًا مع 4 من أبناء بلدته في منزل أحدهم، بينما تستقر فرقة من الجيش الإسرائيلي في الطابق الأعلى، سرعان ما تأخذ الأمور منحنى غير متوقع.

وتحضر السينما التونسية بشكل كبير في مسابقات الدورة 76 من المهرجان، حيث يشارك في مسابقة “آفاق” فيلم “بيك تعيش” للمخرج مهدى البرصاوى، وفى قسم “أيام فينيسيا” فيلم “أحزان عربية” للمخرجة منال لعبيدى، وقسم “سكونفينى” فيلم “الفزاعات” إخراج نور بوزيد، وتشارك النجمة هند صبرى فى عضوية لجنة تحكيم جائزة العمل الأول.

أما في قسم “أيام فينيسيا”، يعرض فيلم “ستموت في العشرين” للمخرج السودانى أمجد أبو العلاء، وفى مسابقة “آفاق للأفلام القصيرة” فيلم “سلام” للأردنية زين دريعى.

مهرجان فينسيا السينمائي

مهرجان فينسيا السينمائي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق