اخبار محليةالاخبار

فعاليات المسرح المتنقل لليوم الثانى على التوالى مع أبناء قرية جريس من قرى حياة كريمة بالمحافظة

فعاليات المسرح المتنقل لليوم الثانى على التوالى مع أبناء قرية جريس من قرى حياة كريمة بالمحافظة

 

 

 

حسناء شحاتة

فى إطار المبادرة الرئاسية حياة كريمة التي أطلقها الرئيس عبد الفتاح السيسي رئيس الجمهورية، وتنفيذا لتوجيهات د. إيناس عبد الدايم وزيرة الثقافة ،تواصل الهيئة العامة لقصور الثقافةبرئاسة الفنان هشام عطوة لليوم الثانى على التوالى من الإسبوع الأول فعاليات المسارح المتنقلة بمحافظة المنيا من فرع ثقافة المنيا برئاسة ا. خالد إسماعيل ، وذلك بالفترة من ١٥، ١٦ سبتمبر الجاري، بقصر ثقافة أبوقرقاص بقرية” جريس من قرى حياة كريمة” ، وحرصا على تحقيق العدالة الثقافية ونشر الوعى الثقافى والفنى فى ربوع المحافظة.

و لليوم الثانى على التوالى الخميس الموافق ١٦ سبتمبر،تستمر فعاليات البرنامج
_حيث أقيمت أمسيه شعريه، تبارى فيها كوكبة من شعراء أبوقرقاص بمجموعه من القصائد ، حيث قدم الشاعر جابر الزهيري “قصيده مصر ” والشاعر أشرف أمين” أمى”. كما قدم القاص مصطفى ابو العلا إحدى مجموعاته القصصيه ،
_وقدم الفنان أسامه طه أغنية” لسه بنحلم” من أشعار الشاعر أشرف عتريس وأدار الأمسيه الشاعر اسامه ابو النجا رئيس نادى الادب المركزى ،
_ أعقبها فقره إكتشاف مواهب لمجموعه من المواهب فى الغناء من أبناء القريه كما قدمت الموهبه الشابه أسماء حسن فقرة إنشاد دينى “ايه العمل يا أحمد”
_ بجانب فعاليات الورش الفنية والأشغال اليدوية ورشه الخيوط وتصنيع المكرمية والشنط مع المدربة حنان عبد التواب ، وإيمان أسعد ،
_ورشه التدريب على الرسم والتلوين للاطفال مع الفنان اسامه طه
_ومعرض الكتاب والذى يضم اصدارات الهيئه العامه لقصور الثقافة
وأعقب ذلك حفل فنى بدأ بالسلام الجمهورى ثم قراءه لما تيسر من آيات الذكر الحكيم .
_وقدمت فرقه المنيا للموسيقى العربيه كوكتيل من أغانى الطرب الأصيل منهاانا هنا يا ابن الحلال أداء وفاء ، يا حياة الروح تغنت بها منار محمد، أسمر يا اسمراني قدمها أحمد جمعه ، بهيه أداء مصطفى درويش، الحلوة داير شباكها جماعى، القلب يعشق كل جميل، فيها حاجة حلوة أداء جماعى والفرقة من تدريب المايسترو أحمد الدسوقى ، وذلك بحضور ا. خالد إسماعيل مدير عام فرع ثقافة المنيا والعديد من القيادات الثقافية والتنفيذية بالقرية ، وقدم فقرات البرنامج ا. السيد حسن .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق