اخبار عربية

كلمة دإيمان غصين رئيسة المجلس الإنمائي العربي بمؤتمر حواء العرب بالأقصر

كلمة دإيمان غصين رئيسة المجلس الإنمائي العربي بمؤتمر حواء العرب بالأقصر

كتبت نجوى رجب

شارك المجلس الإنمائي العربي للمرأة والأعمال برئاسة الدكتورة إيمان غصين بفعاليات مؤتمر ” حواء العرب شريكة حياة في بناء الإنسان بالأقصر ” ومثلت المجلس نيابة عن الدكتورة إيمان غصين الإعلامية المصرية نجوى رجب عضو المجلس الإنمائي العربي ، و ألقت كلمة رئيسة المجلس التي جاءت نصها.

“شيئان في الدنيا يستحقان المنازعات الكبيرة: وطنٌ حنونٌ وامرأةٌ رائعة”، قالها الشاعر يومًا وأدركنا حقيقتها مع مرور الأيام والأعوام. فالوطن حكاية انتماء وولاء، والمرأة مسيرة قيادة وريادة لا سيّما في عالمنا العربي، حيث استطاعت المرأة العربية أن تسطّر الإنجاز تلو الإنجاز، أن تقاوم وتناضل، وأن تكون شريكًا فاعلًا وأساسيًا في عجلة التقدّم والنمو.

أما بعد، فإننا نلتقي اليوم في احتفالية “حواء العرب” لتكريم شخصياتٍ نسائية عربية سطع نجمها في شتّى القطاعات والمجالات، وتخطّت حدود الوطن. وما أجمل أن يكون التكريم على أرض مصر الحبيبة، بما تمثّله من عراقةٍ وحضارة، وما تحتضنه من شعبٍ طيّب معطاء. هي مصر التي طالما كانت ولا تزال بوصلة العرب، وهو لبنان الذي تجمعه بأمّ الدنيا علاقات وطيدة وروابط متينة، والذي يفتح أبوابه دومًا أمام أشقائه وإخوانه العرب، للاستثمار وإرساء النمو وترسيخ الحوار بين الأديان والحضارات.

ويهمّنا في هذه المناسبة العزيزة، أن نشير إلى أن المجلس الإنمائي العربي للمرأة والأعمال، سوف يحتفي بيوم المرأة العالمي هذه السنة، من خلال إطلاق مبادرة “بصمة قائدة”، لتكون بذلك البصمة الأولى من نوعها في الوطن العربي. وتهدف هذه المبادرة المميّزة إلى تكريم سيدات رائدات صنعن التغيير، وأثبتْن قدرتهنّ على التفوّق والنجاح في شتّى الميادين، على أن تكون مبادرة سنوية يكرّم المجلس من خلالها، كلّ امرأة عربية ساهمت في إعلاء شأن مجتمعاتنا وشعوبنا.

كما، ويسعدنا أن نعلن أمامكم أن المجلس الإنمائي العربي للمرأة والأعمال، بصدد تنظيم مؤتمره الدولي الثالث، تحت عنوان “السلطة الرابعة في عصر الثورة الرقمية: تحديات وتطورات”، وذلك في شهر يوليو المقبل، في العاصمة اللبنانية، بيروت. وإننا نتطلّع قُدمًا إلى مشاركتكم الكريمة، إن بأوراق عمل أو مقترحات تدريب، أو غيرها من المواضيع المتعلّقة بالإعلام، لما لحضوركم ومشاركتكم من قيمةٍ مضافة لمؤتمرنا.

هذا، وسوف تكون للمجلس مشاركة فاعلة في مؤتمر “المسؤولية الاجتماعية لبناء الإنسان” الذي تستضيفه جمهورية مصر العربية في رحاب شرم الشيخ، لنساهم بذلك في تعزيز روحية التآخي والتعاضد من أجل تحقيق التنمية والتقدّم المرجوّ.

ختامًا، سدّد الله خطواتكم بوافر الخير والتوفيق، مع تمنياتنا بمستقبلٍ زاهرٍ يعمّ وطننا العربي ويعزّز رفعته ومكانته، ويجعل من المرأة العربية ركيزةً أساسيةً للتنمية والإنماء، ومنصة عبورٍ نحو السلام والازدهار.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى