تعليم

نجاح أول قسطرة علاجية لحقن وغلق شرايين الطحال النشط بمستشفى سوهاج الجامعي

أعلن قسم الأشعة التشخيصية والتداخلية بمستشفى سوهاج الجامعي، عن نجاح أول حالة قسطرة علاجية لحقن وغلق شرايين الطحال النشط.

وقال الدكتور أحمد عزيز عبد المنعم رئيس الجامعة، إن هذا الإنجاز يعد الأول من نوعه، حيث يتم تطبيقه بالمستشفى الجامعى، بهدف خدمة المجتمع السوهاجى، وتقديم أفضل خدمة طبية لهم.

وأوضح الدكتور حسان النعمانى عميد كلية الطب البشري، أن عملية القسطرة تأتى فى حالات تضخم الطحال النشط، والذى يؤدى إلى زيادة معدل تكسير خلايا الدم والصفائح الدموية، مما يتسبب عنه سيولة الدم، وأنيميا مزمنة، وضعف المناعة.

ولفت الدكتور حمدى سعد مدير المستشفى الجامعى، أن عملية القسطرة تقوم بعمل تحسن كبير فى صورة الدم، وإرتفاع عدد الصفائح الدموية من ٣٣٠٠٠ إلى ١٨١٠٠٠، وذلك خلال أسبوع واحد من إجراء القسطرة.

وقالت الدكتورة نهلة محمد على حسن رئيس قسم الأشعة بالمستشفى الجامعى، أن هذا التدخل يعتبر بديل آمن لعمليات استئصال الطحال جراحيا، حيث يتم إدخال القسطرة من خلال فتحة صغيرة بالفخد يبلغ طولها ٢مم ثم توجيهها بالاشعة الى شرايين الطحال، وذلك باستخدام مخدر موضعى، وبدون تدخل جراحى.

وضم الفريق الطبي الذي شارك فى إجراء القسطرة العلاجية، دكتور محمد عز الدين مدرس مساعد بقسم الأشعة جامعة سوهاج، والدكتور حسام صارو مدرس مساعد، والدكتور عبد الرحمن فودة طبيب مقيم.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى