تعليم

طلاب قسم هندسة الميكانيكا بحلوان يبتكرون مظلة ذاتية لوقاية السيارات من الشمس

نجحت مجموعة طلاب من شعبة هندسة الإنتاج قسم هندسة الميكانيكا بكلية هندسة حلوان في ابتكار وتصميم وتصنيع مظلة ذاتية للسيارة واقية من الشمس، وهي مظلة يتم التحكم فيها من داخل السيارة أو من خارجها باستخدام “الريموت كونترول”.أوضح الدكتور ماجد نجم، رئيس الجامعة أن الجامعة تسعى دائما لدعم الطلاب المبدعين خصوصا المبتكرين من طلاب كليات الهندسة بأقسامها المختلفة، ويأتى ذلك إيمانً بالدور الفعال الناتج من دعم المشاريع العلمية المتميزة التى تسهم فى التنمية المستدامة، مضيفاً أن الجامعة تحتوى على العديد من المبتكرين الشباب، حيث يقوم الطلاب بتنفيذ أفكار عديدة لمشروعات تخدم المجتمع المصرى وتدخل ضمن منافسات عالمية.

وأكد الدكتور أحمد الجارحى، عميد كلية هندسة حلوان، أن الكلية تقدم كل سبل الدعم للطلاب لكى ينفذوا ابتكاراتهم بكل سهولة، حيث تعمل الكلية على إعداد خريجين مؤهلين فى التخصصات الهندسية المختلفة التي تؤهلهم لسوق العمل.

وقام الطلاب بتنفيذ ابتكارهم تحت إشراف الدكتور مرقص إبراهيم، الأستاذ بقسم هندسة الميكانيكا شعبة هندسة الإنتاج، والدكتور حسين محمد عبد المنعم، المدرس بقسم الهندسة الميكانيكية.

جاءت الفكرة الأساسية لتنفيذ هذا المشروع نتيجة تزايد درجات الحرارة فى مصر والبلاد العربية؛ نتيجة تلوث البيئة والأضرار البالغة التي تسببها حرارة الشمس على جسم و مكونات السيارة من تآكل الطلاء وتشوه الأجزاء البلاستيكية فى السيارة.

كان الغرض من تصميم وتصنيع المظلة ذاتية الفتح والطى هى حماية ووقاية السيارة من الشمس في الأجواء الحارة، والأماكن التي لا تتوافر فيها مظلات أثناء وقوفها فى الخارج لفترات طويلة خصوصًا وقت الظهيرة، كما يعمل هذا المشروع على وقاية السيارة أيضًا من الأمطار.

كما تحتوى المظلة على ميكانيزم يتم التحكم فيه من خلال “ريموت كنترول” يعمل على فرد غطاء من القماش أو المشمع العازل لمياه الأمطار ثم إعادة طيه مرة أخرى قبل تحرك السيارة.

و تعمل المظلة على إطالة عمر السيارة، والحد من رفع درجة حرارتها أثناء الوقوف في أماكن ليس بها مظلات، وتتميز المظلة انها أوتوماتيكية ومعدة لتفتح فى خلال 8 ثوان فقط فى مساحة 98 قدمًا.

ويتكون فريق عمل المشروع من الطلاب” محمود عبد العزيز، مينا جوزيف محمود الخولى، هينار سعد، علياء مدحت، سيف محمد، ناجى مراد، محمد سامح” .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى