حوادث

حكاية مقتل شاب على يد سائق لخلاف على الأجرة

فجعت مدينة العريش بمحافظة شمال سيناء، بخبر مقتل الشاب «محمد حسن»، على يد سائق سيارة أجرة في منطقة حي الريسة بسبب خلاف على قيمة الأجرة، حيث قام السائق بتسديد طعنة نافذة في صدر الشاب أودت بحياته.

تعود تفاصيل الجريمة إلى نشوب مشاجرة عنيفة بين «محمد» وسائق “ميكروباص”، بعد نهاية توصيلة حين طلب الثاني من الأول دفع أجرة زائدة عن المعروف، إلا أن الشاب رفض باعتبار أن المشوار لا يستحق.

تطورت المشاجرة بينهما، ليقوم السائق باستلال سلاح أبيض “سكين”، وطعن الشاب طعنة نافذة في منطقة الصدر ليسقط الشاب غارقاً في دمائه.

أسرع الأهالي إلى مستشفى العريش العام حاملين معهم الشاب المُصاب محاولة إنقاذه بعد تلقيه طعنة من سائق ميكروباص، لخلاف على الأجرة فيما بينهم، وكانت حالته حرجة حيث تم تقديم الرعاية الطبية له إلا أنه فارق الحياة.

يقول «أحمد رضا» أحد أصدقاء الضحية: إن محمد يتميز بحسن الخلق والطيبة، إلا أنه لم يكن يسعى للنزاعات، لذلك لم نصدق ما جرى له.

ويضيف: في بداية ما تلقينا خبر إصابته بالمستشفى، لم نتوقع لدرجة أننا اعتقدنا وجود سوء تفاهم وليس هو محمد صديقنا.

البداية جاءت بتلقي الأجهزة الأمنية، بلاغًا يفيد بمشاجرة بين شاب وسائق ميكروباص بمنطقة حي الريسة شرق مدينة العريش؛ ما أسفر عن إصابة الشاب بطعنة نافذة بالصدر.

واستقبلت مستشفى العريش العام، الشاب «محمد حسن» مصابًا بطعنة نافذة بالصدر نتيجة مشاجرة مع سائق ميكروباص؛ بسبب الخلاف على الأجرة بمنطقة حي الريسة بمدينة العريش، وكانت حالته حرجة حيث تم تقديم الرعاية الطبية له إلا أنه فارق الحياة.

فيما ألقت قوات الأمن بمديرية أمن شمال سيناء القبض على السائق المتسبب في طعن الشاب، وجار عرضه على النيابة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى