شعر و أدب

أيام البراءة

بعنوان

أيام البراءة 

بقلم عبير الشاذلي

ياريت ارجع طفل زي زمان

ايام الدفا والحب والامان

أيام البراءة وحضن امي المليان بالحنان

كل شيء دلوقت بهت لونه وتاه وسط الالوان

كبرت ومن ساعتها معرفتش غير للجرح عنوان

وبيقولولي كل شيء عادي وممكن في زمن الحرمان

من يوم ما الاخ قتل اخوه واحنا في كرب وهوان

ازاي يعني عادي في نظركم

ان الانسان ميبقاش انسان

ملوش اي ملامح ملوش اي كيان

وترجعوا تقولوا انسي زمان واللي كان

ازاي انسي احلامي اللي رسمتها في كل مكان

رسمتها بروحي وحفرتها جوا الشريان

يا ناس فوقوا وبلاش ترخصوا المعاني

بلاش تعيشوا في توهان

زي ما الدنيا داست علي غيركم

كان زيكم في الدنيا طمعان

هتدوس عليكم ويكون

مصيركم النسيان

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى