تعليم

«الأعلى للجامعات» يناقش قواعد تنسيق 2022 السبت بالعاصمة الإدارية

يعقد المجلس الأعلى للجامعات، برئاسة الدكتور خالد عبدالغفار، وزير التعليم العالي والبحث العلمي، اجتماعه الدوري، السبت المقبل، بحضور رؤساء الجامعات الحكومية، وذلك بمقر وزارة التعليم العالي والبحث العلمي، بالعاصمة الإدارية الجديدة.

ومن المقرر أن يناقش المجلس الأعلى للجامعات، خلال اجتماعه، مقترح قواعد القبول بالجامعات، بتنسيق 2022 – 2023، للمجلس الأعلى لشئون التعليم والطلاب، الذي ناقشه خلال اجتماعه الماضي بجامعة كفر الشيخ، لإقراره والبدء في تطبيقه للقبول بالكليات والمعاهد بالعام الدراسي الجديد.

كما يناقش المجلس الأعلى للجامعات، سير عملية امتحانات الترم الثاني من العام الجامعي الحالي 2021 – 2022، والإجراءات المتبعة كذلك موقف إعلان النتائج للطلاب وسرعة عمليات التصحيح.

ويتطرق المجلس، أيضا، إلى الاستعداد إلى الجامعات لاستقبال طلاب الثانوية العامة، في ماراثون تنسيق العام الدراسي الحالي، والإجراءات التي تطبقها الجامعات خلال عملية التنسيق.

أوصى المجلس الأعلى لشئون التعليم والطلاب بالجامعات، باستمرار العمل بقواعد قبول العام الماضي لقبول الناجحين في الثانوية العامة والشهادات المعادلة لها بالجامعات والمعاهد العليا مع إجراء تعديلات محدودة تخص قواعد قبول الناجحين في الشهادات الفنية والعربية والأجنبية المعادلة للثانوية العامة.

وينص مقترح مجلس شئون التعليم والطلاب المقرر عرضه على المجلس الأعلى للجامعات خلال أيام لاعتماده على إعفاء أوائل الجمهورية بواقع 1500 طالب (500من كل شعبة) من قواعد التوزيع الجغرافي، والمصروفات الدراسية في البرامج العامة بالجامعات الحكومية كما ينص على ألا تزيد نسبة المقبولين بأقسام الانتساب الموجه عن 30% من إجمالي المقبولين في الكليات.

كما أوصى المجلس أن تكون عدد رغبات التنسيق التي يختارها الطالب عند إدخال رغباته على برنامج التنسيق الإلكتروني 75 رغبة لكل الشهادات التي تتقدم لمكتب التنسيق.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى