حوادث

تأجيل محاكمة مستريحة الشرقية لاستيلائها على 36 مليون جنيه

قررت محكمة جنح ثان الزقازيق تأجيل محاكمة مستريحة الشرقية إلى جلسة 21 يوليو، والمتهمة بالاستيلاء على 36 مليون جنيه من أهالي محافظة الشرقية، بهدف توظيف الأموال، بفائدة 35٪.

كان اللواء محمد والي مدير أمن الشرقية تلقى إخطارًا من مأمور قسم ثان الزقازيق يفيد بتوافد عدد من الأهالي لتقديم بلاغات يتهمون سيدة تدعي “ميرفت ي.- 49 عاما وشهرتها “بوسي” متهمة بالاستيلاء على أموالهم التي بلغت عدة ملايين بزعم استثمارها في تجارة الأجهزة الكهربائية ومفروشات العرائس وبيعها وإعطائهم نسبة من الأرباح.

اتفق الأهالي في بلاغهم أن أرباحهم الاستثمارية مع السيدة قد توقفت منذ نحو 6 أشهر ما دفعهم لتقديم بلاغات ضدها، والتي اتهموها بالنصب والاحتيال، وأكد الضحايا وأغلبهم من السيدات أن المتهمة استغلت انتماءها لإحدى العائلات المعروفة بمدينة الزقازيق، كما استغلت علاقتها بهن من خلال العمل وبدأت باستدراجهن لأخذ أموالهن على فترات متباعدة حيث بدأن بإعطائها مبالغ بسيطة تصل إلى 20 و50 ألف جنيه في البداية ثم جمعت من بعضهن مبالغ تجاوزت المليون جنيه، وأكدن أنها استولت على مبالغ اقترب من 36 مليون جنيه.

وقالت إحدى الضحايا في بلاغها للشرطة إنها أعطت المعلمة مليونا و200 ألف جنيه، وذكر بلاغ آخر أن ضحية دفعت مليونا و300 ألف جنيه للمعلمة بهدف الاستثمار، فيما أشارت سيدة إلى أنها وعائلتها أعطوها نحو مليون و500 ألف جنيه.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى