حوادث

في أول خروجة بعد الخطوبة.. بلاغ من أسرة بتغيب فتاة في بورسعيد !!

كتب احمد سمير :
تغيبت فتاة تدعى آية السيد بـ محافظة بورسعيد، في ظروف غامضة بعد خطبتها بـ 3 أيام، وذلك خلال تواجدها بنطاق حي الشرق، واستقلالها لتاكسي بعدما كانت مع خطيبها.

وكشفت أسرة الفتاة أن خطبتها كانت يوم 14 سبتمبر، وكانت ليلة أمس هي الخروجة الأولى لها مع خطيبها، والتي حدثت خلالها أحداث انتهت باختفاء الفتاة.

وعلى حسب الأسرة، فإن العروسان تعرضا لتعدٍ أمام الكازينو المحروق ببورسعيد من 3 شباب، وتمكنا من الفرار منهم، وساعدها العريس في ركوب تاكسي حتى يوصلها إلى محل إقامتها بمنطقة الأمل ببورسعيد.

وأكدت الأسرة أن ابنتهم تحدثت مع إحدى صديقاتها خلال استقلال التاكسي، وكشفت لها أن هناك 3 من الشباب يتتبعونها خلف التاكسي الذي تستقله، وبعدها أُغلق هاتفها المحمول ولم يتم فتحه حتى الآن.

وتشير الأسرة إلى أن هناك فتاة من زميلاتها تقيم بمنطقة القابوطي، وكانت تهددها دائمًا وتكرهها، وأن هناك قلق لدى الأسرة أن يكون هناك من يحاول الإضرار بها بسبب خطبتها.

تلقى اللواء مدحت عبد الرحيم، مدير أمن بورسعيد، بلاغًا بالحادث، وجرى تشكيل فريق من إدارة البحث الجنائي وضباط وحدة مباحث حي الشرق؛ وذلك لكشف حقيقة الواقعة وسرعة العثور على الفتاة.

وتمكنت الأجهزة الأمنية من خلال كاميرات المراقبة أن تتوصل إلى التاكسي، وقال سائقه أمام فريق البحث إنه لم يوصلها إلى منطقة الأمل، وإنما وصلها إلى موقف مصر، وهو مكان لنقل الركاب عبر وسائل النقل المختلفة إلى المحافظات الأخرى.

واستدعت وحدة مباحث قسم الشرق، الفتاة صاحبة المكالمة الأخيرة مع الفتاة المتغيبة، واستمعت اليها، ولا تزال التحقيقات تجرى مع الأب والأم والسائق والعريس، وذلك في إطار جهود العثور على الفتاة وكشف كواليس الواقعة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

9 − eight =

زر الذهاب إلى الأعلى