اخبار عالميةاخبار عربية

اسرائيل تطالب بإعادة الأسرى من غزة

وكالة أنباء آسيا


اسرائيل تطالب بإعادة الأسرى من غزة

 

كتب/ أيمن بحر

ذكرت هيئة البث الرسمية الإسرائيلية مساء الاثنين أن حكومة رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو أعطت الضوء الأخضر لتنفيذ صفقة تبادل أسرى مع حركة حماس.

 

وقالت هيئة البث الإسرائيلية إن اتفاق تبادل الأسرى بات قريبا .. وحماس أوصلت فى الأيام الاخيرة مقترحا ومما علمناه و أن إسرائيل وافقت على قبول الشروط والمطالب.. وحاليا الكرة انتقلت إلى ملعب حماس من جديد وإن على حماس أن تظهر المسؤولية والجدية للوصل إلى الاتفاق.

 

والحديث يدور عن إطلاق حركة حماس لسراح نحو 50 محتجزا إسرائيليا أغلبهم من الأمهات والأبناء.

 

وأضافت أنه عند الحديث عن أبنائهن فالمقصود من هم تحت سن الثامنة عشر أو من تجاوز الثامنة عشر ولم يخدموا فى الجيش الإسرائيلي.

 

وفى المقابل ستطلق إسرائيل سراح سيدات وأطفال فلسطينيين يقبعون فى سجونها بعضهم منذ سنوات طويلة وغالبا غير المنتمين لحركة حماس وفق بعض التسريبات.

 

وإلى جانب التبادل، فثمة هدنة لخمسة أيام يتم خلالها إطلاق دفعات من المحتجزين الإسرائيليين كل يوم بالإضافة إلى الخمسين الذى سيجرى تبادلهم مع أسيرات وأسرى فلسطينيين.

 

وفى وقت سابق قال الرئيس الأميركى جو بايدن، الاثنين إنه يعتقد أن التوصل إلى صفقة لإطلاق سراح الرهائن الذين تحتجزهم حركة حماس بات قريبا.

 

ونقلت رويترز عن بايدن قوله أعتقد بأن التوصل إلى اتفاق لتأمين إطلاق سراح الرهائن الذين تحتجزهم حركة حماس فى غزة بات قريبا.ذكرت صحيفة واشنطن بوست نقلا عن مصادر مطلعة أن إسرائيل والولايات المتحدة وحركة حماس توصلت لاتفاق مبدئى لإطلاق سراح عشرات النساء والأطفال من المحتجزين فى قطاع غزة مقابل وقف القتال لمدة خمسة أيام.

 

وقالت إنه جرى الاتفاق على إطلاق سراح 50 محتجزا.

 

وأوضحت الصحيفة أن مراقبة جوية ستتابع الحركة على الأرض للمساعدة فى تطبيق الهدنة والتى تهدف أيضا إلى السماح بدخول كمية كبيرة من المساعدات الإنسانية.

 

أما شبكة سى أن أن الأميركية فقد نقلت عن مصادر لم تكشفها أبرز بنود الصفقة التي قالت إنها محتملة حتى الآن.

 

وقالت إن البنود هى:

وقف مؤقت للقتال لمدة 4 إلى 5 أيام.

يجري إطلاق سراح 50 أسيرا بشكل تدريجى على مدار الـ 5 أيام وهو مطلب أساسى لحماس.

المساعدات لا تزال تمثل معضلة فحماس تريد 500 شاحنة يوميا أى نفس كمية الإمدادات قبل الحرب وهو ما ترفضه إسرائيل.

هناك اقتراح بإدخال 200 شاحنة يوميا بحسب المعلومات المتوفرة من جهات مطلعة على التفاوض

 

قال وزير الخارجية القطرى الشيخ محمد بن عبد الرحمن آل ثانى الأحد إن أهم النقاط العالقة التى تعرقل التوصل لاتفاق لإطلاق سراح عشرات من المحتجزين لدى حركة حماس أصبحت الآن بسيطة للغاية.

 

وأضاف فى تصريحات نقلتها وكالة رويترز أن هذه الأمور فى الأساس هى عملية ولوجستية

 

لم تقل حماس رسميا إلى أين وصلت المفاوضات بشأن تبادل الأسرى.

 

فى المقابل إنها تتحدث فى الأيام الأخيرة عن عرقلة إسرائيلية للاتفاق.

 

وفجر الاثنين قال عضو المكتب السياسي لحركة حماس عزت الرشق فى بيان: لا صحة لما ذكرته وسائل إعلام منسوباً لمصادر فى حماس بالتوصل لصفقة تبادل تبدأ اليوم.فى مؤتمر صحفى عقده فى بيروت مساء الأحد قال القيادى فى حركة حماس أسامة حمدان إن رئيس الوزراء الإسرائيلى بنيامين نتنياهو هو الذى يعطل أى اتفاق خاص بإطلاق سراح الأسرى.

 

وقبل ذلك بأيام قال مسؤول ملف الأسرى فى حركة حماس زاهر جبارين إن لدى حركته شروط واضحة بخصوص صفقة التبادل لكنه نتنياهو هو الذى يعرقل كل شىء

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى