فن

قصور الثقافة تناقش “مفهوم الأمان المجتمعي” في ملتقى “مناهضة العنف ضد المرأة” بالبحيرة

شهد قصر ثقافة دمنهور لقاء بعنوان “العنف ضد المرأة”، ضمن فعاليات الملتقى التاسع لمناهضة العنف الذي تنظمه الهيئة العامة لقصور الثقافة برئاسة عمرو البسيوني، بعدد من المحافظات.

بدأ اللقاء بحديث حول مفهوم العنف، قدمته د. روحية داوود – أخصائي نفسي إكلنيكي واستشاري تربوي، موضحة أنواعه وأسباب انتشاره، وآثاره السلبية على صحة المرأة سواء النفسية أو الجسدية.

من جانبها أشارت د. أسماء إدريس إلى ضرورة تكاتف مؤسسات الدولة، وتوحيد جهود الجهات المعنية بقضايا المرأة بصفة خاصة وقضايا المجتمع بصفة عامة، لمناهضة العنف، وتحقيق ما يسمى بالأمان المجتمعي.

وخلال اللقاء الذي أقيم بإشراف إقليم غرب ووسط الدلتا الثقافي برئاسة أحمد درويش، من خلال فرع ثقافة البحيرة برئاسة محمد البسيوني، تحدث حمدي صالح عن التغيرات المناخية وأثرها على العنف بين أفراد الأسرة الواحدة وبين أفراد المجتمع، موضحا أن هناك بعض دول العالم تعاني فيها النساء من العنف بشدة، خاصة مع تقلبات المناخ وخلال الكوارث الطبيعية، مشيرا إلى ضرورة رفع وعي المرأة ومساندتها وقت الأزمات.

واختتم  د. محمد مطر اللقاء بمناقشة حول كيفية توفير الحماية الآمنة للمرأة على شبكة الإنترنت، موضحا الإجراءات الواجب اتباعها في حالة التعرض لسرقة البيانات الشخصية سواء صور أو فيديوهات أو بيانات واستخدامها كوسيلة للتهديد، الأمر الذي يتسبب أحيانا في حدوث مشكلات كبيرة، قد تدفع البعض إلى الانتحار.

وأكد ضرورة إبلاغ الشرطة، والجهات المعنية كمباحث الإنترنت بالواقعة لإتخاذ الإجراء اللازم.

وعلى هامش اللقاء أقيمت ورشة رسم حر بألوان مختلفة للفنانة شيرين سامي، تلاها افتتاح معرض نتاج الورش التعليمية للمرأة، بحضور د. دينا هويدي مدير عام ثقافة المرأة، وتقام فعاليات الملتقى بالتعاون مع الإدارة المركزية للدراسات والبحوث برئاسة د. حنان موسى.

يشار إلى أن هيئة قصور الثقافة تنظم عددا متنوعا من الفعاليات الثقافية والفنية تزامنا مع اليوم العالمي للقضاء على العنف ضد المرأة، تشهده مواقعها الثقافية بالمحافظات بهدف توعية الرواد بالمشكلات التي تواجهها المرأة والفتاة وجهود التصدي لهذه المشكلات واستراتيجية الوقاية من العنف ضد المرأة.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى